المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إطلاق قنابل على بيوت المصريين بالجزائر


Link Dot Net
2009-11-20, 03:11 PM
إطلاق قنابل على بيوت المصريين بالجزائر

http://www.yallakora.com/arabic/imagegenerator.aspx?width=150&height=100&type=userarticle&path=bigpic_125819443914-11-2009-14-20-38.jpg


تعرضت عائلات مصرية مقيم في الجزائر الى اعتداءات همجية على ايدي جزائريون واطلقت القنابل المسيلة للدموع على بيوت المصريين واندلعت النيران في بعضها في اعقاب قيام مئات من الشباب الجزائريين باقتحام حي العقارية بمنطقة المسيلة التي يقطنها مصريون ليلة الجمعة بعد علمهم بتحطم الحافلة التي كانت تقل لاعبيهم بالقاهرة ونفذ الجزائريون هجوما في منتهى البلطجة والهمجية على الأسر المصرية التي لادخل لها بالاحداث ونشروا الفزع والرعب بين النساء والاطفال واضطرت الشرطة لاجلاء المصريين عن منازلهم ... وقالت صحيفة الخبر الجزائرية أن عشرات الشبان احتجوا ليلة الجمعة أمام إقامة المصريين الكائنة بالتعاونية العقارية سويح مسعود بطريق الـ 700 بالمسيلة، مباشرة بعد تداول وسائل الإعلام خبر الاعتداء على حافلة المنتخب الوطني الجزائري على بعد أمتار من فندق الخضر بالقاهرة. تفاصيل عملية الاقتحام التي بدأت في حدود الساعة السابعة والنصف، والتي غذتها تصريحات عدد من وسائل الإعلام المصرية والتي عزت حادث الاعتداء على حافلة الخضر إلى سيناريو شديد الحبكة افتعلته أيادي جزائرية للضغط على مسؤولي الفيفا والذي اعتبره جمهور المنتخب الوطني بالمسيلة، بمثابة هضم لحقهم من خلال محاولة تشويه سمعة اللاعبين وتصويرهم بأبشع النعوت، أين قاموا بتحويل وجهتهم نحو التعاونية العقارية التي يقطنها مصريون يعملون بالشركة الجزائرية للإسمنت بحمام الضلعة، وصب جام غضبهم في الجناح التابع لهؤلاء، قبل أن تتدخل مصالح الأمن لحماية العائلات وعددها يقارب العشر كانت هناك، وإطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفريق الغاضبين وإبعادهم عن محيط التعاونية المذكورة، ولحسن الحظ لم يتم تسجيل أي أذى ضد هؤلاء، والذين تم إجلاؤهم بحضور السلطات المحلية وعلى رأسها والي الولاية الذي حضر عملية الإجلاء. واستنادا إلى مصادر أمنية، فإن مصالح الأمن التي طوقت المكان، قبل أن تصل قوات مكافحة الشغب التابعة للدرك الوطنين تم تسجيل 15 جريحا في صفوفها نقل معظمهم إلى مستشفى الزهراوي لتلقي العلاج. وعلم من ذات المصادر أن مصالح الأمن قامت باعتقال ثمانية أشخاص يجري التحقيق معهم حاليا على مستوى أمن الولاية.