المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فيديو مرتضى منصور لو شوبير راجل يكشف للجميع لماذا قُتل جدو


Masry
2010-03-24, 12:03 PM
فيديو مرتضى منصور لو شوبير راجل يكشف للجميع لماذا قُتل جدو

بسم الله الرحمن الرحيم




في فقرته بالبرنامج بدأ المستشار مرتضي منصور حديثه بالتأكيد علي أن القضية التي تم حبسه بمقتضاها قضية "عبيطة" تم تلفيقها له بعد حديثه بشكل غير مقبول علي أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء.

وعن سر العداء القوي بينه وبين أحمد شوبير قال منصور "أنا لا أعرفه بالأساس، هو حارس مرمي فاشل وخريج معهد تعاون، هذا حجمة، يريد التسلق علي مرتضي منصور، أنا اصغر مؤلف قانون في مصر وأصغر رئيس محكمة وأصغر رئيس نادي وعضو مجلس شعب ومحام نقض لي اسمي في البلد، لم يكن حارس مرمي جيد لقد اهتزت شباكة بنصف دستة أهداف في اليونان، إذا أراد أن يقارن نفسه بأحد فبعادل المأمور وهو أحسن منه ولا بمرتضي منصور، هو في النهاية حارس مرمي، ما هي ثقافته؟, إنه يقع علي وجهه".

وسرد مرتضي منصور ما ذكره الحكم القضائي بمنع برامجه مضيفاً "أنا تاريخ كيف يقارن نفسه بي، لقد قالت المحكمة أنه نموذج للإعلام المشبوه، أصحاب زوجته وبناته يفبركون المكالمات علي الهواء، لقد كان يكلم فتاه في سن ابنته بطريقة بذيئة وهي هبه غريب الصحفية بجريدة "الفُجر" بضم الفاء".

ووجه منصور حديثه لأحمد شوبير قائلاً "لقد أكدت لمياء ناصف في تسجيلها أنها كانت زوجتك ووصفت ما تخفيه ملابسك، لو كنت رجلاً اخلع ملابسك ، هذه السيدة تم حبسها بمدينة الشارقة في قضية نصب كبري، قام بتهريبها لسوريا بعدما علم بوجود اتفاقية تبادل المجرمين، ذهبت لمقابلته بالجزائر وذهب لمقابلتها بالسودان".

وأضاف منصور "لقد ظل يهاجمني لعام ونصف العام، أقول له يابني افهم أنا متواضع، المحكمة قرفت منك، لقد كان يأتي لي ليحصل علي 500 جنيه كمعونة في وقت سابق، لقد تملكه الغرور بعدما عرفت الشهرة طريقه".

وعن تلميحات أحمد شوبير له بالشذوذ قال مرتضي منصور "كان يقول أن الصول زكريا يأخذني في أحضانه، أقول لك اسأل والدتك –جليلة- أو أخوالك، جدك عبد الفتاح والد والدتك مات مقتولاً في الفندق بطنطا ليه؟، أنا راجل أوي، كن محترماً ومؤدباً، ولو راجل اكشف لمصر كلها لماذا قُتل جدك!".



وعن كون أحمد شوبير الأغلي أجراً بين الإعلاميين قال مرتضي منصور أن الأفلام الإباحية هي الأغلي في الاسعار، في إشارة إلي أن ما يقدمه أحمد شوبير إعلام غير جيد

مشاهدة الفيديو

LEgdOEjGWQ8