المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : «ميسى» الأعلى دخلاً فى العالم.. و«مورينيو» أغلى المدربين


صدفه
2010-03-25, 12:30 PM
http://aadbmedia.gazayerli.net/photo.aspx?ID=111006&ImageWidth=240 (http://www.almasry-alyoum.com/popimage.aspx?ImageID=111006)

سافر المدرب البرتغالى جوزيه مورينيو، مدرب فريق إنتر ميلان الإيطالى، إلى العاصمة الروسية موسكو «فى مهمة استطلاعية» حيث شاهد مباراة فريق سيسكا موسكو الروسى، الذى سيلاقيه فى ربع نهائى دورى الأبطال الأوروبى أمام فريق دينامو فى الدورى الروسى والتى انتهت بالتعادل السلبى.
وأكدت الصحف الروسية أن مورينيو تابع المباراة الأحد من المدرجات «للتجسس» على سيسكا موسكو الذى ظهر بمستوى متواضع خلال المباراة، وكان أقرب للهزيمة أمام دينامو لولا براعة أكينفيف حارس مرمى سيسكا.
ومن المقرر أن يلتقى الإنتر مع سيسكا فى لقاء الذهاب يوم ٣١ مارس الجارى فى ميلان، قبل أن يلتقيا فى لقاء الإياب يوم ٦ أبريل المقبل.
وسبق أن تقابل الفريقان فى دورى المجموعات من البطولة نفسها موسم ٢٠٠٧/٢٠٠٨، حيث فاز الفريق الإيطالى فى موسكو بنتيجة ٢/١ وفى ميلان بنتيجة ٤/٢.
ونجح سيسكا فى إقصاء إشبيلية الإسبانى من ثمن نهائى دورى الأبطال الأوروبى بعد أن فاز فى معقل الفريق الأندلسى بهدفين مقابل هدف واحد وهى المرة الأولى فى التاريخ التى يتأهل فيها فريق روسى لدور الثمانية للبطولة.
ونجح مورينيو ببراعة فى قيادة الإنتر للتأهل للدور ربع النهائى بعد أن ألحق الهزيمة بفريقه السابق تشيلسى الإنجليزى فى عقر داره فى لندن بهدف النجم الكاميرونى صامويل إيتو.

صدفه
2010-03-25, 12:37 PM
http://aadbmedia.gazayerli.net/photo.aspx?ID=111003&ImageWidth=240 (http://aadbmedia.gazayerli.net/photo.aspx?ID=111003&ImageWidth=240)

تصدر معجزة كرة القدم الأرجنتينى ليونيل ميسى، لاعب برشلونة الإسبانى، قائمة اللاعبين الأعلى دخلاً فى العالم، بعدما بلغ دخله السنوى ٣٣ مليون يورو، ليتفوق على الإنجليزى ديفيد بيكهام (٣٠.٤ مليون يورو)، والبرتغالى كريستيانو رونالدو (٣٠ مليون يورو)، حسبما كشفت صحيفة «فرانس فوتبول».
وأبرزت الصحيفة أن ميسى (٢٢ عاماً) الحائز على جائزتى الكرة الذهبية الأخيرة وجائزة أفضل لاعب فى العالم التى يمنحها الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا» - حصل على ١٠ ملايين يورو من راتبه مع برشلونة، وأربعة ملايين يورو قيمة الجوائز التى حصل عليها، و١٩ مليون يورو من الإعلانات.
وبهذا تفوق ميسى على نجم ميلان الإيطالى المخضرم تصنيف للجريدة.
وعلى مستوى المدربين، تصدر البرتغالى جوزيه مورينيو، المدير الفنى لإنتر ميلان الإيطالى قائمة المدربين الأكثر دخلاً بحصوله على ١٣ مليون يورو، وجاء بعده، روبرتو مانشينى، مدرب مانشستر سيتى، بحصوله على ١٢ مليون يورو، والبرازيلى لويس فيليبى سكولارى، المدير الفنى لفريق بونيودكور الأوزبكى، حصوله على ٩.٥ مليون يورو.
من جهة أخرى، نشر الموقع الرسمى للاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا» تقريراً تحت عنوان «المريض الإنجليزى» فى إشارة إلى بيكهام الذى أجبرته الإصابة بقطع فى وتر أكيليس على الغياب عن فعاليات بطولة كأس العالم المقبلة بجنوب أفريقيا والمقررة فى يونيو المقبل.
وأشار التقرير إلى أن الجميع ساند بيكهام وتعاطف معه بعد أزمته الأخيرة، وأولهم ليوناردو مدربه فى ميلان، الذى أكد أن إصابة بيكهام عكرت صفو اقتراب الفريق من المركز الأول وعودته مرة أخرى للمنافسة على لقب الكالتشيو، وكان ثانى المتعاطفين معه هو فابيو كابيللو، المدير الفنى للمنتخب الإنجليزى، الذى طالب بيكهام بضرورة مرافقة الفريق إلى جنوب أفريقيا،
خصوصاً أنه بذل الكثير من الجهد للانتقال من لوس أنجلوس جالاكسى الأمريكى إلى ميلان، للحفاظ على فرصه فى اللعب فى المونديال، وتضامن نجوم المنتخب الإنجليزى مع بيكهام فى أزمته وعلى رأسهم جاريث بارى الذى أكد أن دور بيكهام خارج الملعب لا غنى عنه، ونفس الأمر بالنسبة لصديق بيكهام وقائد مانشستر يونايتد جارى نيفيل الذى تمنى أن يعود بيكهام إلى المشاركة مرة أخرى وألا تنتهى حياته الكروية بهذا الشكل بعد النهاية التى كان قد جهزها بالاعتزال بعد كأس العالم.
وكشف تقرير «فيفا» أن الشاعرة الكبيرة كارول آن دافى كتبت قصيدة تحت عنوان «أكيليس» عن هذه المحنة التى ألمت ببيكهام، التى وصفته فيها بأن أمثاله يعتبرون مثل القصص التى يجب أن يسير على نهجها الآخرون، وأنه عليه التحمل لأن الجزء الأساسى فى الأساطير الإغريقية هو الجمع بين النصر والمأساة وهو شخص يجمع بين الموهبة والجانب الإنسانى.
وأشار التقرير إلى أن بيكهام حاول التزام الدبلوماسية بقوله: أشكر كل من ساندنى، فدعمهم هذا يعنى الكثير بالنسبة لى. لقد نجحت العملية الجراحية ومتفائل بالعودة وسأركز الآن على العمل من أجل استعادة لياقتى خلال الشهور المقبلة.